أحدث المواضيع
الرئيسية / كتب قانونية متنوعة / كتاب التغرير وأثره في العقود

كتاب التغرير وأثره في العقود

كتاب التغرير وأثره في العقود

كتاب التغرير وأثره في العقود

عيوب الرضا وتسمى بعيوب العقد أو الإرادة وهي أمور تلابس إنشاء العقد فتعيب إرادة العاقد وتحدث خللا في رضاه فيكون لها تأثير في العقد

ولما كان موضوع هذه الرسالة في احد العيوب المخلة بالرضا ((التغرير)) كان لابد من تناول العيوب الاخرى وبيانها بايجاز:

المطلب الاول : الاكراه

1/ تعريفه لغة : اكرهه من باب تعب كرها ضد احببته فهو مكروه والكره بالفتح المشقة وبالضم القهر

 

وقيل العكس واكرهته على الامر اكراها حملته عليه قهرا.

2/ تعريفه اصطلاحا: يقول السرخسي الاكراه ((اسم لفعل يفعله المرء بغيره فينتفي به رضاه او يفسد به اختياره من غير ان تنعدم به الاهلية في حق المكره او يسقط عنه الخطاب))

ويقول التفتازاني الاكراه ((حمل الغير على ان يفعل مالا يرضاه ولا يختار مباشرته)).

جاء في شرح المنار الاكراه : ((حمل الانسان على ما يكرهه ولا يريد ذلك الانسان مباشرته)).

وفي مجلة الاحكام العدلية مادة 948 الاكراه هو ((اجبار احد على ان يعمل عملا بغير حق دون رضاه بالاخافة)).

وعرفه الفقهاء المحدثون بقولهم : اجبار شخص على امر لا يرضاه ولا يلزمه شرعا.

مما سبق يتبين لنا ان المعنى الاصطلاحي للاكراه موافق لمعناه اللغوي

 

والتعريف الوارد في شرح المنار هو المختار لكونه يشمل الاقوال والافعال.

 

اما التعريفات الاخرى فالاكراه فيها مقتصر على الافعال فكما يقع الاكراه على الافعال فكذلك على الاقوال.

3/شروط الاكراه:

يشترط لتحقق الاكراه ما يلي :

أولا: ان يكون المكره قادرا على تنفيذ ما هدد به فان لم يستطيع تنفيذه فلا يتحقق الاكراه.

ثانيا: ان يغلب على ظن المكره وقوع ما هدد به المكره اذا امتنع عن تنفيذ ما امره اما لو غلب على ظنه عدم تنفيذ التهديد فلا يكون مكرها.

ثالثا : ان يكون الامر الذي اكره عليه غير مشروع اما لو كان مشروعا او بحق فلا يكون مكرها وذلك كجبره على بيع ماله لسداد دين عليه او بيع ارضه لتوسعة المسجد.

رابعا: ان يكون الشيء المكره به متلفا للنفس او عضو من اعضائه او مما يصعب على النفس احتماله

 

وهذا يختلف باختلاف الاشخاص فقد يكون المكره به يؤثر على شخص ويؤذيه ولا يؤثر على اخر .

خامسا: ان يكون المهدد به عاجلا وليس اجلا لانه لو كان مؤجلا فلا يكون مكرها للجوئه الى من هو اعلى مكانة من المكره.

وللاطلاع على كتاب التغرير واثره في العقود للدكتور كفاح عبد القادر الصوري والذي يحتوي على 209 صفحة بصيغة PDF 
كتاب  التغرير واثره في العقود

عن زروق عبد الحفيظ

أنا الاستاذ زروق عبد الحفيظ مدير ومشرف موقع المكتبة القانونية الجزائرية من مواليد 1983 حاصل على شهادة ليسانس من جامعة قاصدي مرباح بورقلة ومتحصل على شهادة الكفاءة المهنية للمحاماة من نفس الجامعة وانا حاليا امارس مهنة المحاماة أحب إفادة جميع طلاب القانون بدأت نشر المحتوى القانوني باللغة العربية منذ سنة 2013 ، حيث أسست المكتبة القانونية الجزائرية من أجل إفادة طالب القانون بجميع مايحتاجه خلال دراسته وبحوثه،اللهم إجعلنا سببا في افادة ومساعدة الاخرين.

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *